وصية الشهيد باسل الأعرج

غرض

عنوان
وصية الشهيد باسل الأعرج
تاريخ الإصدار
٦ مارس ٢٠١٧
المنشئ
باسل الأعرج
المحتوى
وصية الشهيد باسل الأعرج


بسم الله الرحمن الرحيم
تحية العروبة والوطن والتحرير
أما بعد...
إن كنت تقرأ هذا فهذا يعني أني قد مِتُّ، وقد صعدت الروح إلى با خالقها، وأدعو الله أن ألاقيه بقلبٍ سليم مقبل غير مدبر بإخلاص بلا ذرة رياء.
لكم من الصعب أن تكتب وصيتك، ومنذ سنين انقضت وأنا أتأمل كل وصايا الشهداء التي سطـ كتبوها، لطالما حيّرتني تلك الوصايا، مختصرة سريعة مختزلة فاقدة للبلاغة ولا تشفي غليلنا في البحث عن أسئلة الشهادة، وأنا الآن أسير إلى حتفي راضيًا مقتنعًا وجدت أجوبتي، يا ويلي ما أحمقني وهل هناك بلاغة وفصاحة أكبر أبلغ وأفصح من فعل الشهيد، وكان من المفروض أن أكتب هذا قبل شهورٍ طويلة إلا أن ما أقعدني عن هذا هو أن هذا سؤالكم أنتم الأحياء فلماذا أجيب أنا عنها عنكم فلتبحثوا أنتم أما نحن أهل القبور فلا نبحث إلا عن رحمة الله.
Document Processing Status
PROCESSED
مجموعات العناصر
وصايا الشهداء

Contribute

A template with fields is required to edit this resource. Ask the administrator for more information.

Position: 27 (41 views)